حياتك

الغوص لاستخراج اللؤلؤ في البحرين .. تراث قديم للأجداد يمكنك إعادة ممارسته والاستمتاع به!

تجارة اللؤلؤ في الإمارات.. مفخرة الماضي وعصب الاقتصاد قديماً

عرف الخليجيون اللؤلؤ زينة وحرفة وصناعة منذ أمد بعيد إذ اشتهرت منطقة الخليج العربي بحرفة الغوص التي عرفت في تلك المنطقة منذ أكثر من أربعة آلاف سنة تم خلالها استخراج اللؤلؤ من أعماق البحر وأصبحت صنعة اكتسبت أهمية بالغة في الاقتصاد المحلي وشكلت بجانب التجارة

تجارة اللؤلؤ في الإمارات..  مفخرة الماضي وعصب الاقتصاد قديماً

عرف الخليجيون اللؤلؤ زينة وحرفة وصناعة منذ أمد بعيد إذ اشتهرت منطقة الخليج العربي بحرفة الغوص التي عرفت في تلك المنطقة منذ أكثر من أربعة آلاف سنة تم خلالها استخراج اللؤلؤ من أعماق البحر وأصبحت صنعة اكتسبت أهمية بالغة في الاقتصاد المحلي وشكلت بجانب التجارة وصيد الأسماك مصدراً للرزق وهذا ما تؤكده دراسات عربية وأوروبية.

وقد اعتمد أهل الإمارات على صيد اللؤلؤ اعتماداً كبيراً إذ كانت تعتبر هذه التجارة هي عصب الحياة بالنسبة لهم كما عمل في هذه التجارة الآلاف من سكان الدولة في جميع إماراتها ولكن مع ظهور النفط تضاءلت صناعة اللؤلؤ في البداية إلى أن انتهت كلياً بعد ذلك حيث توقفت منذ قرابة الثلاثين عاماً وأصبح كل ما يتعلق بها من الذكريات التي عاشها الجيل السابق.

تراث

وتشير التقارير والوثائق التي تحتفظ بها سجلات الدوائر المختصة بالمنطقة إلى أن القيمة السنوية في المتوسط للؤلؤ المصدر من الخليج العربي في بداية القرن الماضي كانت تقدر بنحو مليون ونصف جنيه إسترليني فيما بلغ مجموع دخل الساحل الخليجي من صادرات اللؤلؤ في سنة 1925 عشرة ملايين روبية هندية في الوقت الذي كان يبلغ عدد سفن الغوص لاستخراج اللؤلؤ التابعة لساحل عمان في بداية القرن العشرين 1200 سفينة تقل كل سفينة فريقاً يضم في المتوسط 18 رجلاً.

وقد دأب الخليجيون على إحياء تراث الآباء والأجداد ويواصلون إحياءه بمهرجانات وفعاليات سنوية ومن بين أهم هذه المهرجانات تلك المتخصصة بالغوص والبحارة وصيد اللؤلؤ..

كما أن بيوت الخليجيين لا تخلو من إشارة إلى هذا التراث فلا بد أن تحتوي منازلهم على مجسمات صغيرة للسفن وأدوات الصيد وهو نوع من الزينة بالإضافة إلى كونه دلالة تعبر عن ماضي البلاد الذي يفخرون به، وازداد الطلب العالمي على اللؤلؤ قبل عصر النفط الأمر الذي جعل منه عماد الاقتصاد في بلاد الجزيرة العربية كما أصبح رافداً من أهم روافد الاقتصاد الإقليمي.

الأكثر جودة

ومنذ القدم اشتهر اللؤلؤ الطبيعي الخليجي الذي يعتبر الأكثر جودة وصفاء وبريقاً في العالم بأسره ويمتد تاريخ تجارة اللؤلؤ على خمسة آلاف سنة على الأقل وقد ازداد ازدهار هذه التجارة مع تكاثر الخطوط التجارة البحرية، ورغم الظروف الصعبة والمعانة الكبيرة التي كان يعيشها العمال في هذا القطاع الحيوي فقد تمكنت الدول الخليجية من الاستفادة من تلك الثروة الطبيعية المهمة في تلك الحقبة واستطاعت أن تضع اللبنات الأولى التي تقوم عليها الدولة الحديثة.

وتبدأ التحضيرات في أول يوم يخرج فيه أسطول السفن نحو «الهيرات» لصيد محار اللؤلؤ يسمى بـ «الشلة» أو «الركبة» حيث يكون فيه الاستعداد من قبل جميع البحارة للتوجه إلى الصعود على السفن ويقف على الجانب الآخر وعلى الشواطئ كافة الناس وأهالي البحارة لتوديعهم ثم تتحرك القافلة متجهة إلى الأماكن المقصودة.

وفي اليوم الأخير للبحارة حين يعلن السردال أمير أسطول السفن ببدء رحلة العودة ويسمى «القفال» حيث كانت تطلق طلقة مدفع إعلانا من السردال ببدء العودة إلى الديار.. ويبدأ الأهالي وهم على علم بعودة الأسطول في إعداد أنفسهم لاستقبال أبطال البحر بالأحضان.

أسماء

ولطاقم الأسطول أسماء خاصة ومسؤوليات محددة وهم: «السردال» وهو قائد أسطول السفن وبيده أمر بداية الأسطول وعودته والذي يتميز بخبرته الواسعة بالبحر و«النوخذة» وهو قائد السفينة التي يعد كل شيء لها من بداية رحلتها وحتى نهايتها وهو المطاع فيها دون اعتراض من أحد و«المجدمي» «لمقدمي» وهو الذي يجلس في أمام السفينة ويحل محل النوخذة في بعض الأحيان و«الغواص» .

وهو الشخص الذي ينزل إلى البحر ويغوص لاستخراج المحار والأصداف من البحر و«السيب» وهو المعين المباشر للغواص وتقع عليه مسؤولية سلامة الغواص فهذا الرجل يمسك بحبل متصل بينه وبين الغواص فإذا حرك الغواص الحبل سحبه السيب بسرعة و«السكوني» وهو الرجل الذي يمسك السكان أي «دفة» السفينة و«الرضيف» وهم الصبية وأعمارهم بين الـ 10 و14 عاما يقومون ببعض الأعمال .

وظائف

ومن بين الأسماء أيضا «التباب» وهو الولد الصغير الحدث السن والذي يقوم بمساعدة من على ظهر السفينة بسكب الشاي وفلق المحار وغيرها من الأمور الخفيفة و«الجلاسة» «اليلاسة» وهم الرجال الاحتياطيون الذين يحلون في أي طارئ يحدث لأحد الغواصين ولكنهم يقومون بأعمال مثل فلق المحار و«النهام» ..

وهو المنشد في السفينة الذي ينشد الأشعار بصوت شجي من خلال عباراته ويدعو للبحارة بالخير والسلام و«الطباخ» الذي يطبخ المأكولات ويعد الشاي و«الكيتوب» وهو الشخص الذي يقوم بكتابة كل ما يحتاج إلى كتابة وأهمها ما يصيده الغواص ثم يتلوه آخر النهار و«المطوع» في بعض السفن .

ألوان

ويتميز اللؤلؤ بعدة ألوان منها.. «الأبيض» المشرب بالحمرة وهو أفضل الألوان على الإطلاق والأكثر رغبة عند الناس والتجار و«النباتي» ويشبه لون نبات السكر و«الوردي» يأخذ لون الورد وهو أيضا محبب عند الناس و«الأسود» ويعتبر من الألوان النادرة ولذلك كان غالي الثمن و«الأخضر» وهو أردأ الألوان، كما يتميز اللؤلؤ بأشكال مختلفة منها.

«الشكل الدائري» ويأخذ شكلاً مستديراً كاملاً ويبدو بسبب هذا الوصف جميلاً و«الشكل نصف الدائري» ويأخذ شكلا غير مستدير حيث يكون كأنه نصف دائرة على قاعدة له و«تنمبولي» ويشبه الشكل الكمثري و«جالس» «يالس» وله قاعدة يجلس عليها و«الفص» وهو أصغر الأنواع التي تستخدم في أغراض الفصوص للخاتم وغيرها.

تابعوا فكر وفن من البيان عبر غوغل نيوز

تابعوا فكر وفن من البيان عبر غوغل نيوز

الغوص على اللؤلؤ في الكويت

الغوص على اللؤلؤ في الكويت من المهن التراثية التي ساهمت في تحسين الوضع الاقتصادي للكويت وإليك كل ما تريد معرفته حول حرفة الغوص على اللؤلؤ في الكويت

الغوص على اللؤلؤ في الكويت

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التعليق

الاسم *

البريد الإلكتروني *

احفظ اسمي، بريدي الإلكتروني، والموقع الإلكتروني في هذا المتصفح لاستخدامها المرة المقبلة في تعليقي.

الغوص لاستخراج اللؤلؤ في البحرين .. تراث قديم للأجداد يمكنك إعادة ممارسته والاستمتاع به!

اللؤلؤ في البحرين – تشتهر البحرين بمتاجرها الواسعة من اللؤلؤ اللامع منذ ٢٠٠٠ عام قبل الميلاد على الأقل، وقبل أن تنتشر اللؤلؤات اليابانية المستزرعة الأرخص و،

الغوص لاستخراج اللؤلؤ في البحرين .. تراث قديم للأجداد يمكنك إعادة ممارسته والاستمتاع به!

اللؤلؤ في البحرين – تشتهر البحرين بمتاجرها الواسعة من اللؤلؤ اللامع منذ ٢٠٠٠ عام قبل الميلاد على الأقل، وقبل أن تنتشر اللؤلؤات اليابانية المستزرعة الأرخص وتؤثر على الصناعة في ثلاثينيات القرن الماضي، كانت البحرين توفر ٨٠ في المائة من سوق اللؤلؤ في العالم. يمكن لزوار الجزيرة استكشاف اللؤلؤ مع برامج للغوص موافق عليها من الجمعية المهنية لمدربي الغوص.

منذ أكثر من ٢٠٠٠ عام، كانت نوع اللؤلؤة البحرينية تُعتبر من أفضل اللآلئ الطبيعية في العالم! في الماضي كان يذهب غواصو اللؤلؤ إلى البحر لعدة أشهر. ويتم إنزالهم على الحبال الموزونة ليظلوا تحت الماء لأكثر من دقيقة دون أي شيء سوى ربط الأنف للسيطرة على تنفسهم.

البحرين لها تاريخ يعود إلى الوراء في الزمن، كونها الأولى في اكتشاف العديد من الحرف والفنون منذ آلاف السنين. اشتهرت البحرين بحكاياتها واقتصادها المزدهر في غوص اللؤلؤ في منطقة الخليج والعالم.

في أيام موسم غوص اللؤلؤ الذي كان يتم افتتاحه وإغلاقه رسميًا من قبل حكام البحرين، كان يتم العثور على المحار الذي يحتوي على أنقى اللؤلؤ في المياه العميقة.

الغوص لاستخراج اللؤلؤ في البحرين .. تراث قديم للأجداد يمكنك إعادة ممارسته والاستمتاع به!

منذ ذلك الوقت، تم اعتبار الغوص لاستخراج اللؤلؤ مهنة لبعض العائلات ومصدر دخل رئيسي، مما دفع الاقتصاد بأكمله إلى ترك إرث لا يُنسى، ليس فقط في البحرين، بل في العالم بأسره.

تواصل البحرين اليوم الحفاظ على هذا التراث حياً ودائمًا، مما يجعله نقطة جذب رئيسية يستمتع بها كل من السكان المحليين والأجانب. يتم تنظيم الرحلات الاستكشافية لغطس اللؤلؤ والغطس للمحار وأنشطة صيد الأسماك بواسطة مؤسسات مجهزة تجهيزًا كاملاً ومتخصصة في الغوص، وتغطي المناطق الرئيسية في البحر، بينما تمنح زبائنها واحدة من أفضل تجارب حياتهم.

اللؤلؤ البحريني

جمع المحار بحثًا عن العثور على لؤلؤة ثمينة، هو إثارة يشعر بها الغواصون ويعتزون بها، خاصة بعد يوم عمل شاق. يتطلب جمع وكسر المحار المفتوح قوة وصبرًا وبصرًا جيدًا وبالطبع من أجل العثور على تلك اللؤلؤة المستديرة الجميلة. إن العثور على لؤلؤة رائعة أمر لا يوصف، مما يجعلك تشعر بالفخر لأنك حققت مهمة كانت ولا تزال تراثًا نشأ من قبل الأسلاف السابقين وهي فخر لمملكة البحرين.

اللؤلؤ البحريني

من أهم المميزات التي ساهمت في جعل الخليج غنياً باللؤلؤ الذي يتميز بالجودة العالية واعتباره بيئة خصبة لتكون الشعب المرجانية وتشكيل مغاصات اللؤلؤ هي ضحالة المياة وشدة ملوحتها، وضعف التيارات البحرية وندرتها باستثناء شهري مايو وسبتمبر، وظاهرة المد والجزر، فضلاً عن ارتفاع درجة الحرارة. وعُرفت البحرين بل وتميزت منذ آلاف السنين بمهنة الغوص؛ حيث كان الغوص هو المهنة الرئيسية لأهل البحرين قديماً.

اللؤلؤ البحريني

ولم تتراجع مهنة الغوص إلا بعد ازدهار مهنة النفط في الثلاثينيات، لكنها استمرت على الرغم من ضعفها حتى مطلع الستينيات.

طريق اللؤلؤ في البحرين هو طريق يمتد ٣.٥ كيلومترات ويقع في جزيرة المحرق، الذي تم استخدامه من قبل غواصي اللؤلؤ خلال معظم تاريخ البحرين حتى أوائل ثلاثينات القرن العشرين عندما انهار سوق اللؤلؤ في البحرين نتيجة لإدخال صعود اللؤلؤ الصناعي من اليابان. بدأ صيد اللؤلؤ في البحرين منذ العام ٢٠٠٠ قبل الميلاد. ويتألف من ١٧ مبنى و3 حاضنات محار تقع بالقرب من البحر وجزء من الساحل وقلعة بو ماهر في الطرف الجنوبي من المحرق، واعتمد الطريق كموقع للتراث العالمي تابع لليونسكو في ٣٠ يونيو ٢٠١٢ وهو موقع التراث العالمي الثاني في البحرين بعد قلعة البحرين.

اللؤلؤ البحريني

وتشير التقارير والوثائق التي تحتفظ بها سجلات الدوائر المختصة بالمنطقة، إلى أن القيمة السنوية في المتوسط للؤلؤ المصدر من الخليج في بداية القرن الماضي، كانت تقدر بنحو مليون ونصف جنيهاً إسترلينياً، فيما بلغ مجموع دخل الساحل الخليجي من صادرات اللؤلؤ في العام ١٩٢٥ حوالي ١٠ ملايين روبية هندية، في الوقت الذي كانت يبلغ عدد سفن الغوص لاستخراج اللؤلؤ، التابعة لساحل عمان في صدر القرن العشرين ١٢٠٠ سفينة، تقل كل سفينة فريقاً يضم في المتوسط ١٨ رجلاً؛ ما يعني أن هذا التراث يمثل ثروة لا تقدر بثمن إذا تم تنشيط واستعادة هذه المهنة مجدداً سيحدث طفرة في إقتصاد البحرين.

اللؤلؤ البحريني

وهناك بعض الأفكار التي نطمح أن توضع بعين الاعتبار في استعادة وربط التراث بمؤشرات الاقتصاد المحلي بل والعالمي أيضاً مثل إنشاء مؤسسة كبيرة تتشكل من العديد من الأقسام قسم دورات تدريبية علي الغوص للمبتدئين، وقسم للتدريب علي صيد اللؤلؤ ويتولي التدريب مجموعة من الخبراء المتخصصين.

وأن يتم تدريب عدد كبير من الغواصين وتشجيعهم وإمدادهم بكل ما يحتاجونه من خبرة كافية ومعدات غوص حديثة وأجهزة متطورة علي أن تكون هناك برامج للمتدربين وشهادات معتمدة ومكافآت قيمة؛ بتلك المؤسسة أكاد أجزم بأن اقتصاد المملكة سوف يتحول مساره لنتائج مبهرة.

يعد اللؤلؤ الطبيعي البحريني من أندر وأغلى أنواع اللآلئ في العالم إذ يقول المختصون إنه من بين داخل كل عشرة آلاف محارة تحت مياه الخليج هناك فرصة للعثور على خمس وعشرين لؤلؤة فقط.

اللؤلؤ البحريني

في مياه الخليج يوجد ما يعرف بـ”الهيرات” وهي المناطق المعروفة بانتشار محار اللؤلؤ ومن أبرزها هيرات “أشتيه” في البحرين وتعد من أشهر أماكن صيد اللؤلؤ في المنطقة.

يخرج الغواصون في رحلات صيد محار اللؤلؤ تتراوح مدتها ما بين ثلاث إلى ست ساعات ويسمح لكل شخص أن يجمع في شبكته ستين محارة كحد أقصى.

يستخدم كل غواص سكينا حادا لفتح المحار من الخلف ثم يدفع لحم المحار إلى أحد الجانبين ويتحسس بأصبع الإبهام وجود اللؤلؤ الذي عادة ما يتراوح حجمه ما بين مليمترين أو مليمترين ونصف على الأكثر.

الغوص لاستخراج اللؤلؤ في البحرين .. تراث قديم للأجداد يمكنك إعادة ممارسته والاستمتاع به!

تكوين اللؤلؤ داخل المحار من حيث الحجم أو اللون يعتمد إلى حد كبير على عدة عوامل بيئية، من بينها ضحالة المياه وملوحتها وضعف التيار وارتفاع درجة الحرارة التي تعرف بها منطقة الخليج.

للآلئ ألوان وأحجام متباينة، وتقدر القيمة التجارية لكل حبة لؤلؤ بحسب درجة دورانها وبريقها وحجمها. وهناك اثنا عشر لونا معتمدا للآلئ الطبيعية في البحرين أشهرها ما يعرف باللهجة البحرينية بـ “المشير” وهو لون أبيض يمتزج بدرجة من اللون الأحمر وهو أكثر ألوان الآلئ ندرة على الإطلاق.

ندرة الحصول على حبات اللؤلؤ اللامعة الكريمة بألوانها المختلفة هو ما يجعلها من أغلى الأحجار الكريمة، وقد يبدأ سعر حبة اللؤلؤ الواحدة من مئات الدنانير البحرينية لتصل إلى مئات الآلاف.

اللؤلؤ البحريني

اذهب في رحلة إلى البحرين، لديك عروض رائعة لرحلات الطيران التي نوفرها، وأيضاً خيارات إقامة فندقية مميزة.

احجز رحلتك إلى البحرين  احجز فندقك

الغوص لاستخراج اللؤلؤ في البحرين .. تراث قديم للأجداد يمكنك إعادة ممارسته والاستمتاع به!

الآن، نحن نقدم لك الفرصة للبحث عن اللؤلؤ هنا معنا في مياه البحرين الرائعة. يمكنك التوجه إلى أحد مراكز الغطس والاتفاق على رحلة بحرية بما يتضمن ما قبل ذلك من تدريب واعداد ومعرفة الشروط الواجب اتباعها.

سيرشدك مدربون الغوص المحترفون خلال  التجربة سواء كنت مبتدئًا أو غواصًا معتمدًا.

حضور ورشة عمل قصيرة في يوم رحلتك

تدريب على الغوص تحت إشراف أحد المرشدين

ستغطس لجمع ما يصل إلى ٦٠ محار

فتح المحار الخاص بك يتم على متن القارب أو عند عودتك من الرحلة

لأفضل عروض الرحلات الجوية وخيارات الإقامة الفندقية:

زر موقع رحلات

 إقرأ أيضًا:

هايتي جنة البحر الكاريبي .. تعرف على عناصر الجذب الـ ١٥ في أحد بقاع أمريكا اللاتينية الساحرة!

تركيا في رمضان!… مظاهر الاحتفال بهذا الشهر المبارك في هذه الدولة المميزة

مهرجان هلا جدة ٢٠١٩ بالسعودية .. استمرار لنهضة وانفتاح ترفيهي تسير عليه المملكة!

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

إن شغفي بالكتابة ينقلني لعوالم أخرى من الخيال ورمزية التصوير، أدون لكم هنا عن أروع وجهات العالم وأسعى لأن أنقل لكم صدق الصورة بتفاصيلها من خلال الكلمات ومختارات المرئيات، أبحث دوماً عن روعة الوصف، فالكلمة بارعة التعبير هي ما يأسرني في هذا العالم.

Prev Post

أسعد 10 دول في العالم للعام 2019 .. تقرير وانفوجرافيك!

Next Post

كتالونيا ليست عن برشلونة فقط .. اكتشف١٢ قرية كتالونية رائعة يتزين بها الإقليم الإسباني!

الأحساء جنة على الأرض .. برنامج لقضاء يوم ممتع

العلا أرض المغامرات العصرية والأنشطة السياحية

مهرجان صيف أبها: حيث تلتقي الثقافة مع الترابط الإنساني!

ممشي الغابة في موسم جدة- تمتع بجولة مع روحك المحبة للحيوانات

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Save my name, email, and website in this browser for the next time I comment.

أسباب تراجع مهنة الغوص للبحث عن اللؤلؤ

زر الذهاب إلى الأعلى